sliderأهم الأخبارسياسة

ماذا طلب البابا فرنسيس من الرئيس السوري؟

دبي – مصادر نيوز

أعلن الفاتيكان أن مبعوثا للبابا فرنسيس التقى الرئيس السوري بشار الأسد اليوم، ونقل له قلق البابا إزاء الوضع الإنساني بسوريا، وطلبه من دمشق اتخاذ مبادرات ملموسة من أجل السكان، بحسب وكالات.

وأشار الفاتيكان إلى أن البابا فرنسيس وجه رسالة إلى الرئيس السوري من خلال الكاردينال بيتر توركسون، تناولت عددا من المواضيع منها “حماية حياة المدنيين، ووقف الكارثة الإنسانية في منطقة إدلب، ومبادرات ملموسة من أجل عودة آمنة للنازحين، وإطلاق سراح المعتقلين وحصول العائلات على معلومات حول ذويهم وتحسين الأوضاع الإنسانية للمعتقلين السياسيين”، كما تضمنت الرسالة “نداء جديدا من أجل استئناف الحوار والمفاوضات بمشاركة المجتمع الدولي”.

من جانبها، أفادت الرئاسة السورية بأن الأسد تحدث خلال لقائه المبعوث البابوي عن الجرائم والاعتداءات التي يرتكبها الإرهابيون بحق المدنيين انطلاقا من  المناطق التي ما زالوا يتمركزون فيها، وخاصة في إدلب، والدعم الذي ما زال يصل إلى التنظيمات الإرهابية من بعض الدول الإقليمية والغربية بغية استمرار جرائمهم هذه.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
Optimized with PageSpeed Ninja