sliderأهم الأخبارالذكاء الاصطناعيمنوعات

هل يرقى الذكاء الإصطناعي الى الذائقة الفنية للبشر؟

دبي- مصادر نيوز

كشف استطلاع اجرته صحيفة «البيان» الإماراتية الذي تساءل «هل يمكن للذكاء الاصطناعي إنتاج أعمال فنية تنسجم مع ذائقة البشر؟»، عن نتائج سلبية، إذ كانت الإجابة بـ«لا» 60% مقابل 40% لـ«نعم»، وذلك على موقع «البيان»، أما على «تويتر» فكانت 59% «لا»، مقابل 41% «نعم»، وعلى «فيسبوك» 65% «لا» مقابل 35% «نعم».

الفنان عبدالرحيم سالم، أحد روّاد الفن التشكيلي، أكد إمكانية استخدام الذكاء الاصطناعي في مجال الفنون التشكيلية من ناحية الشكل، ولكن من ناحية الحس والمضـــمون فإن العمل الفني أو اللوحة مرتبطة بالفنان وبتصوراته، فقد نستعين بالذكـــاء الاصطناعي من ناحية تطوير الجانب الفني، ولكن بمقارنة تصــور الفنون الحـــديثة ومجال الفنون المفاهيمية وإعطاء صورة أو شكل لموضوع ما في مجال الفنون التشكيلية قد يكون هناك نوع من الـــتقارب، وقد يقدم نموذجاً، ولكن يبقى هذا النموذج بدون حس وروح.

من جانبه، أشار الفنان ناصر نصرالله إلى أن الذكاء الاصطناعي قد يكون قطعة فنية بناءً على ذائقة الشخص، عبر طرح بعض الأسئلة وأخذ معلومات عن هذا الشخص، مثل هل تُفضّل أن يكون العمل لوحة مسطحة أم منحوتة ثلاثية الأبعاد؟

الألوان المختارة في العمل، والحجم وما إلى ذلــك، “لكن من وجهة نظـــري كفنــان أرى أن العمل المنتج سيفتقد إلى لمسته الإنسانية، تلك اللمسة التي يمكن أن يستشعرها الشخص المتذوق للفن، اللمسة التي يمكن أن نرى فيها اختلافاً و انحرافاً عن باقي الأعمال الفنية. فحتى لو قام الفنان بإنتاج نفس العمل مرتين، لا بد أن يكون هناك اختلاف ولو بسيطاً”.

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
Optimized with PageSpeed Ninja