sliderأخبار عاجلةأهم الأخبارتعليمرعاية صحيةستوديو مصادرفيروس كوروناكوفيد 19

ما قصة الحلوى التي أطاحت بوزير التعليم في مدغشقر؟

دبي- مصادر نيوز

قام وزير التعليم  في مدغشقر ريجاسوا أندريا مانانا بإعداد مخططا وهو عبارة عن تقديم الحلوى لأطفال المدارس والتي تزيد قيمتها عن مليوني دولار .

وكانت النتيجة هي إقالة الوزير من منصبه ، وفقا لـ BBC.

وقال وزير التعليم المُقال إن تلاميذ المدارس سيحصلون على 3 مصاصات لكل منهم لإخفاء المذاق “المرير” لعلاج عشبي لفيروس كورونا الذي لم يتم اختباره.

ولكن تم إلغاء الخطة بسبب اعتراضات من رئيس مدغشقر  أندريه راجولينا .

ويروج الرئيس اندريه راجولينا للمنشط العشبي كوفيد أورغانيك Covid-Organics باعتباره علاجا لفيروس كورونا.

كما أثارت الأكاديمية الطبية الوطنية في مدغشقر شكوكا حول فعالية هذا المشروب العشبي.

الذي يحتوي على مادة الأرتيميسيا، قائلة إنه يمكن أن يضر بصحة الناس.

وكان الرئيس راجولينا قد رفض الانتقادات التي وجهت للمشروب المنشط، قائلا إنها دليل على موقف الغرب المتعالي تجاه أفريقيا.

وصرح لقناة فرانس 24 قائلا: “لو كانت دولة أوروبية هي التي اكتشفت هذا العلاج بالفعل، فهل سيكون هناك الكثير من الشك؟ لا أعتقد ذلك”.

فيما حذرت منظمة الصحة العالمية مرارا من أن مشروب الأعشاب “كوفيد أورغانكس”، لم يتم اختباره سريريا.

وقال راجولينا ردا على مخاوف المنظمة “لن يمنعنا أي بلد أو منظمة من المضي قدما”.

وأشار إلى أن الدليل على فعالية المشروب هو “شفاء مرضانا”.

وتم تسجيل ما يقرب من ألف حالة إصابة بفيروس كورونا في البلاد، إلى جانب 7 حالات وفاة مرتبطة بالفيروس.

وقد اتخذت إجراءات إغلاق في جميع أنحاء مدغشقر، ولكن الرئيس راجولينا واجه انتقادات لطريقة استجابته لتفشي الوباء.

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
Optimized with PageSpeed Ninja