sliderأهم الأخبارالإماراتالذكاء الاصطناعي

الإمارات للذكاء الاصطناعي يطلق مبادرة عالمية جديدة

مبادرة " AI Code Hub " توفر منصة تجمع برامج الذكاء الاصطناعي مفتوحة المصدر

دبي – مصادر نيوز

أطلق مجلس الإمارات للذكاء الاصطناعي والتعاملات الرقمية مبادرة ” AI Code Hub ” لتوفير منصة موحدة ومتكاملة تجمع برامج الذكاء الاصطناعي مفتوحة المصدر بما يدعم جهود القطاعين الحكومي والخاص في تطوير تقنيات التكنولوجيا المتقدمة، وفقا لصحيفة البيان.

مواكبة التغيرات

وأكد معالي عمر بن سلطان العلماء وزير دولة للذكاء الاصطناعي، أن استثمار قيادة دولة الإمارات في تمكين مواطنيها وقطاعاتها الحيوية بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي خلال السنوات الماضية، أسهم بتعزيز قدرة الدولة على مواكبة التغيرات الطارئة لتكون من أفضل دول العالم في الاستعداد للتوجهات الجديدة الناجمة عن جائحة “كورونا” المستجد.

جاء ذلك خلال ترؤس معاليه الاجتماع التاسع لمجلس الإمارات للذكاء الاصطناعي والتعاملات الرقمية.

وتهدف المنصة إلى دعم المشاريع المتخصصة في تطوير برمجيات الذكاء الاصطناعي في الدولة وخارجها عبر تسهيل الوصول إلى مجموعة متنوعة من الخوارزميات عالية الجودة، وتسريع عملية تفعيل البرامج واستعمالها بالشكل الأمثل، فضلا عن تقليل التكاليف المترتبة بالاستفادة من التقنيات المتشابهة ودعم منظومة تطوير ونشر المشاريع المستقبلية.

مخرجات استراتيجية

ويدعم إطلاق هذه المنصة تنفيذ مخرجات استراتيجية حكومة الإمارات في تطوير تقنيات الذكاء الاصطناعي ودعم الجهود المحلية المتنامية في تطوير البرمجيات والبحوث مفتوحة المصدر من قبل الجامعات ومراكز البحث ودعم رواد الأعمال والمتخصصين في تكنولوجيا المستقبل في تحويل أفكارهم إلى مشاريع حقيقية وإتاحة الفرصة لتطبيقها وتوظيفها على مستوى العالم.

واستعرض أعضاء المجلس مستجدات استراتيجية الإمارات للتعاملات الرقمية التي أعلنتها حكومة الإمارات بهدف توظيف تكنولوجيا البلوك تشين في 50% من الخدمات الحكومية مع التركيز على 4 محاور رئيسية تشمل ضمان رفاهية أفراد المجتمع، وتوفير التشريع المتقدمة، وتعزيز كفاءة أداء العمل الحكومي، والارتقاء بمكانة دولة الإمارات الرائدة عالميا.

وأعلن المجلس تشكيل فريق عمل متخصص لتقييم مستويات تنفيذ أهداف استراتيجية الإمارات للتعاملات الرقمية منذ إطلاقها، وتقديم خطة عمل شاملة في المرحلة المقبلة تتضمن مجموعة من المبادرات والمشاريع التجريبية القائمة على توظيف تكنولوجيا البلوك تشين.

تجارب رائدة

كما استعرض أعضاء المجلس خلال الاجتماع أبرز التجارب الرائدة والممارسات الناجحة في دولة الإمارات التي تبنت تقنيات وأدوات تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والتعاملات الرقمية في مواجهة تحديات “كوفيد-19” وخاصة في القطاعات الصحية والتعليمية والخدمية والاقتصادية.

وناقش أعضاء مجلس الإمارات للذكاء الاصطناعي والتعاملات الرقمية أهمية تطوير توفير المزيد من منصات الذكاء الاصطناعي على المستوى المحلي، ومواصلة الخطط الرامية إلى رفع مهارات الطلبة والمبرمجين للارتقاء بمكانة الدولة في المؤشرات العالمية المتخصصة في مجال الذكاء الاصطناعي، وأشاروا إلى أنه سيتم تأسيس لجنة خاصة تضم نخبة من الخبراء في مجال المؤشرات، وسيتم تفعيل دورها في الفترة المقبلة لإبراز مكانة دولة الإمارات كمركز عالمي لتقنيات المستقبل.

جدير بالذكر أن مجلس الإمارات للذكاء الاصطناعي والتعاملات الرقمية يركز في عمله على تنسيق جهود الجهات الحكومية والخاصة، وتعزيز استخدام التكنولوجيا الحديثة، وتشجيع تبادل المعرفة واستقطاب المواهب، واقتراح السياسات الهادفة لتهيئة بيئة محفزة على الابتكار والبحث.

 

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
Optimized with PageSpeed Ninja