sliderأهم الأخباررعاية صحيةفيروس كوروناكوفيد 19منوعات

8 شائعات حول “فيروس كورونا” والعلم يكشف حقيقتها

دبي- مصادر نيوز

مع انتشار فيروس كورونا وإصابة العديد في جميع أنحاء العالم وانتشار المنشورات والإشاعات عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وعمل موقع “لايف ساينس” العلمي على تجميع قائمة من الأساطير الأكثر انتشارا حول فيروس كورونا الجديدة المعروف باسم SARS-CoV-2 و”كوفيد-19″ المرض الناتج عنه، وشرح لماذا هذه الشائعات مضللة.

الإشاعة الأولى:

الفيروس مجرد شكل متحور من نزلات البرد لا ليس كذلك، حيث أن فيروس كورونا ينتمي إلى عائلة كبيرة من الفيروسات التي تحتوي على العديد من الأمراض المختلفة. ويتشارك SARS-CoV-2 في أوجه التشابه مع الفيروسات التاجية الأخرى، أربعة منها يمكن أن تسبب نزلات البرد.

الإشاعة الثانية :

ربما تم صنع الفيروس في المختبر لا يوجد دليل يشير إلى أن الفيروس من صنع الإنسان. ويشبه SARS-CoV-2 بشكل وثيق اثنين من الفيروسات التاجية الأخرى التي تسببت في تفشي المرض في العقود الأخيرة، وهي SARS-CoV وMERS-CoV، ويبدو أن جميع الفيروسات الثلاثة نشأت في الخفافيش.

كما قدمت دراسة نشرت في 17 مارس في مجلة Nature Medicine أدلة قوية ضد فكرة “المهندسة في المختبر”. ووجدت الدراسة أن جزءا رئيسيا من SARS-CoV-2، والمعروف باسم بروتين السنبلة، من شبه المؤكد أن يكون ظهر في الطبيعة وليس في المختبر.

الإشاعة الثالثة:

إذا كنت مصابا بفيروس كورونا “ستعرف” هذا الأمر قد لا يكون صحيحا في كل الحالات، فعلى الرغم من أن “كوفيد-19” يسبب مجموعة واسعة من الأعراض، ويظهر العديد منها في أمراض الجهاز التنفسي الأخرى مثل الإنفلونزا ونزلات البرد، وفي الحالات الشديدة، يمكن أن يتطور المرض إلى مرض خطير يشبه الالتهاب الرئوي، إلا أنه في العديد من الحالات، قد لا تظهر على الأشخاص المصابين به أي أعراض على الإطلاق.

الإشاعة الرابعة:

فيروس كورونا أقل فتكا من الإنفلونزا على الرغم من أن معدل الوفيات لـ”كوفيد-19″ غير واضح حتى الآن، إلا أن جميع الأبحاث الموثوقة تقريبا تشير إلى أنه أعلى بكثير من معدل وفيات الإنفلونزا الموسمية، والتي يبلغ معدل الوفيات فيها نحو 0.1 ٪ في الولايات المتحدة.

الإشاعة الخامسة:

مكملات فيتامين (سي) ستمنعك من التقاط “كوفيد-19” لم يجد الباحثون حتى الآن أي دليل على أن مكملات فيتامين سي يمكن أن تجعل الناس في مأمن من عدوى “كوفيد-19”. وفي الواقع، بالنسبة لمعظم الناس، فإن تناول فيتامين (سي) الإضافي لا يقي من نزلات البرد، على الرغم من أنه قد يقصر مدة المرض إذا أصيب به.

ومع ذلك، فإن فيتامين (سي) يؤدي أدوارا أساسية في جسم الإنسان ويدعم وظيفة المناعة الطبيعية. ويعمل كمضاد للأكسدة.

الإشاعة السادسة:

ليس من الآمن تلقي طرد من الصين حسب منظمة الصحة العالمية، من الآمن تلقي الرسائل أو الطرود من الصين. ووجدت الأبحاث السابقة أن فيروس كورونا لا يعيش طويلا على أشياء مثل الرسائل والطرود. استنادا إلى ما نعرفه عن الفيروسات التاجية المشابهة مثل MERS-CoV وSARS-CoV، ويعتقد الخبراء أن هذا الفيروس التاجي الجديد يبقى على الأرجح ضعيفا على الأسطح.

الإشاعة السابعة:

التعرض لدرجات حرارة عالية يمنع “كوفيد-19” تعريض نفسك لأشعة الشمس أو درجات الحرارة الدافئة لن يحميك من “كوفيد-19″، وفقا لمنظمة الصحة العالمية. وفي الواقع، ينتشر الفيروس حتى في المناطق ذات الطقس الحار جدا، مثل أريزونا في الولايات المتحدة، وتقول منظمة الصحة العالمية إن أخذ حمام ساخن لن يحصنك أيضا من الإصابة بـ”كوفيد-19”.

الإشاعة الثامنة:

ارتداء الأقنعة يمكن أن يسبب التسمم بثاني أكسيد الكربون قد يكون ارتداء الأقنعة الطبية لفترات طويلة غير مريح للبعض، لكنه لا يسبب نقص الأكسجين أو تسمم ثاني أكسيد الكربون (الذي يحدث عندما يتراكم الكثير من ثاني أكسيد الكربون في مجرى الدم)، وفقا لمنظمة الصحة العالمية. وينطبق الشيء نفسه على أقنعة N95 وأغطية الوجه القماشية، وفقا لـ Healthline.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
Optimized with PageSpeed Ninja