أهم الأخبارصحافة الذكاء الاصطناعيمقال

كيف تُغير صحافة الذكاء الاصطناعي العالم؟

بقلم: د. محمد عبد الظاهر

مقال د. محمد عبد الظاهر عن صحافة الذكاء الاصطناعي تغير العالم
د. محمد عبد الظاهر

صحافة الذكاء الاصطناعي كما صغتُ سابقًا مفهومها والذي يتركز حول “حقبة جديدة من الإعلام تتضافر مع تقنيات الثورة الصناعية الرابعة، تخلق أدوات إعلامية جديدة، وتصيغ محتوى إعلامي أكثر تأثيرا، وتحافظ على تنوع الجمهور وتلبي كافة طموحاته، وتصنع قنوات لتبادل الآراء وردود الأفعال بصورة تفاعلية مستمرة على مدار  24 ساعة، صحافة الذكاء الاصطناعي حيث يخرج العالم من القرية الصغيرة إلى شاشة متناهية الصغر.”

 

أذن يتمثل دور صحافة الذكاء الاصطناعي في 4 محاور رئيسية:

“خلق الأدوات، وصياغة المحتوى، وتنوع الجمهور، واستمرار ردود الأفعال.”، وبالنظر إلى الأدوات الجديدة في صحافة الذكاء الاصطناعي، سوف يعتمد الإعلام كليا على تقنيات الثورة الصناعية الرابعة، أكثر من 15 تقنية جديدة تُفرزها تلك الثورة، سوف تُشكل صحافة الذكاء الاصطناعي، فمن الخطأ ربط صحافة الذكاء الاصطناعي بتقنية واحدة “مثل صحافة الروبوت”.

فالأمر يختلف كُليا، فما نراه اليوم من اعتماد بعض وسائل الإعلام على “روبوت” في صالات التحرير أو المؤسسات الإعلامية، لا يمثل إلا أقل من 5% من صحافة الذكاء الاصطناعي، هناك صحافة البيانات المفتوحة، وصحافة البيانات الضخمة، وصحافة البلوكتشين، وصحافة الحوسبة السحابية، وغيرها من الأدوات التي تُشكل حقبة صحافة الذكاء الاصطناعي.

 

 ولكن كيف تؤثر صحافة الذكاء الاصطناعي على العالم؟

 

هناك 10 آثار سوف تتركها صحافة الذكاء الاصطناعي على العالم، وسوف تساهم في إحداث تغيرات كبيرة في هيكلة الإعلام وهي:

1- التقدم في صناعة الروبوت وتقنيات الثورة الصناعية الرابعة: حيث يدخل الروبوت في كل مراحل صناعة صحافة الذكاء الاصطناعي، فمن المتوقع أن تصل أعداد تلك الآلات في هيكلة الإعلام إلى أكثر من 50 مليون “روبوت” مُتحرك حتى 2030.

علاوة على وجود ضعف العديد من “روبوت” الثابت الذي يحل محل أجهزة الحاسب الحالية، ويتحكم في شبكات الأنترنيت الخارجية والداخلية للعديد من المؤسسات الإعلامية، والأقمار الصناعية، الاتصالات الحكومية، قواعد البيانات الضخمة، والمفتوحة.

 

 

2- تسريع التواصل بين الإنسان والأدوات التكنولوجية المحيطة، على عكس ما يُشاع الآن: أن هناك تنافس قوي بين الإنسان والآلات كنتاج للثورة الصناعية الرابعة، بل سوف تزيد الثورة الصناعية الرابعة وصحافة الذكاء الاصطناعي من التناغم والتكامل بين الإنسان والآلات المحيطة به، حيث تدفع تكنولوجيات الثورة الصناعية الرابعة العالم إلى تحقيق معدلات عالية من التنمية الاقتصادية والاجتماعية والإنسانية.

حيث إيجاد حلول للتحديات التي تواجه الإنسان، مثل رفع مستويات الرعاية الصحية، وحلول للتغير المناخي، وتقديم تقنيات جديدة تساعد على التغلب على بعض الأمراض، ورفع معدلات جودة الحياة، وكل تلك النتائج الإيجابية لن تتحقق بدون وجود تكامل فعلي بين الإنسان والآلة وهو ما يساهم فيه بقوة صحافة الذكاء الاصطناعي.

3- خلق وعي وتعاون دولي بأهمية وخطورة الإعلام في إحداث تغيرات ضخمة، حيث يخرج الإعلام من كونه أداة في يد مؤسسات أو منظمات، أو حكومات معينة  إلى وجود أشخاص أو كيانات فردية تستطيع الوصول لأدق المعلومات وتساهم في زعزعة استقرار بعض الدول او المؤسسات الضخمة، مما ينذر بخطورة الإعلام في حقبة صحافة الذكاء الاصطناعي، ويدفع لمزيد من التنسيق والتعاون الدولي لكبح جماح تلك الأدوات ومن يمتلكها.

 

4- تعزيز قوة الإعلام في الوصول للجمهور المحلي وحشد آراءه، حيث تزاحم الفضاء بآلاف من الأقمار الصناعية التي يسيطر عليها الأشخاص والمؤسسات الصغيرة قبل الحكومات، وهو ما يعزز بقوة صحافة الذكاء الاصطناعي في الوصول للجمهور المحلي في أصغر المدن والقرى وبث المحتوى عبر شاشات متناهية الصغر، متاحة للجميع بأقل الأسعار.

5- التنافس الشديد بين الحكومات والشركات الخاصة والفردية في صناعة الإعلام، قوة الأفراد في امتلاك أدوات صحافة الذكاء الاصطناعي، سوف تخلق منافسة شرسة وضخمة بينهم وبين الحكومات والشركات الخاصة، منافسة لا تعتمد على الإمكانات المادية بقدر اعتمادها على امتلاك الجمهور والأدوات التكنولوجية.

Image result for robot on ai journalism gif

 

6- غياب مصطلح الإعلام الدولي كليا، في صحافة الذكاء الاصطناعي لا يوجد إعلام دولي، فالعالم كله في شاشة متناهية الصغر.

 

7- غياب تأثير وسائل التواصل الاجتماعي وظهور مصطلح جديد ” وسائل تواصل الذكاء الاصطناعي” “AI Social Media ”، في صحافة الذكاء الاصطناعي سوف تختفي وسائل التواصل الاجتماعي وتظهر وسائل تواصل الذكاء الاصطناعي، وسائل جديدة تعتمد على تطور وديناميكية الذكاء الاصطناعي في التواصل بصورة “أسرع وأكثر وصولا للجمهور”.

8- ظهور شركات إعلامية عملاقة تفوق جوجل وميكروسوفت وأمازون في حجم رؤوس الأموال تعتمد فقط على تصدير تقنيات الثورة الصناعية الرابعة في صناعة الإعلام.

 

9- ظهور تقنيات جديدة في صحافة الذكاء الاصطناعي تُخصص فقط لإنتاج وقياس وصناعة ردود الأفعال والتفاعل المستمر بين الإنسان والآلة.

10- ظهور الإعلام الإنساني الذي يساهم في معالجة قضايا الإنسانية كشريك فعال ومعتمد على تقنيات الثورة الصناعية الرابعة.

Twitter  @Mohamabdulzaher
LinkedIn: Mohamed Abdulzaher

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق